في الأكشاك هذا الأسبوع

ضربة العدالة والتنمية لإدريس الأزمي

الرباط – الأسبوع

مرة أخرى، يستعد حزب العدالة والتنمية لتوجيه ضربة لإدريس الأزمي رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، الذي يعيش علاقات توتر دائمة مع حزب العدالة والتنمية.

فقد انتقل نواب حزب “المصباح” لإدريس الأزمي من زاوية رئاسته لمجلس الجالية المغربية بالخارج، وتم توجيه طلب عاجل إلى إدريس جطو رئيس المجلس الأعلى للحسابات للقيام بافتحاص مالي دقيق لميزانية هذا لمجلس الأزمي الذي ينعم بالملايير في التسيير، وعليه انتقادات بالجملة من طرف حزب العدالة والتنمية.

وكان نواب العدالة والتنمية يعيشون صراعا دائما مع إدريس الأزمي تعود تمظهراته الكبرى، بحسب بعض المقربين، إلى يوم تم تعيين الأزمي رئيسا للمجلس الوطني لحقوق الإنسان في حلته الجديدة والذي أقصى تمثيلية منتدى الكرامة لحقوق الإنسان القريب من الإسلاميين، وكذا الملاحظات التي يجمعها قياديون بالعدالة والتنمية بالمهجر كمرابط والوفي، حول أسلوب تدبير الأزمي لملف الجالية بالخارج، والاحتقان الذي تعيشه بسبب هذا المجلس، فهل يستجيب جطو ويفتحص ميزانية الأزمي؟

error: Content is protected !!