في الأكشاك هذا الأسبوع
كريم غلاب

محاولة إبعاد كريم غلاب عن المساءلة بالبرلمان

الرباط – الأسبوع

      شهدت عملية انتخاب رئيس اللجنة البرلمانية لتقصي الحقائق في موضوع الفيضانات التي ضربت مدن الجنوب المغربي، الأربعاء الماضي، ضربة موجهة من “البي جي دي” لكل من حميد شباط وإدريس لشكر.

فـ”البي جي دي” الذي صوت على القيادي في الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي رئيسا للجنة، وجه ضربة مباشرة لحميد شباط وللاستقلاليين الذين راهنوا على رئاسة هذه اللجنة لـ”تهريب” الاستقلالي كريم غلاب وزير التجهيز السابق من المساءلة.

وقبل هذه الضربة وجه نواب العدالة والتنمية ضربة قبل الاستقلاليين إلى إدريس لشكر الذي تمسك برئاسة اللجنة شخصيا، وذلك لحماية رئيس بلدية كلميم الاتحادي بلفقيه، فرفض “البي جي دي” ترؤس لشكر بقوة وقدموا مقابله مرشحا للرئاسة ولم يتنازلوا حتى عبر لشكر صراحة عن تنازله عن الرئاسة لفائدة الاستقلاليين، فقبل “البي جي دي” بذلك قبل أن يصوت على القيادي في الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي.

error: Content is protected !!