في الأكشاك هذا الأسبوع
ماكي سال

طلب سينغالي لأئمة وزارة الأوقاف المغربية

      طلب رئيس السنغال “ماكي سال” مساعدة المغرب في تأهيل أئمة بلاده، لمواجهة خطر التطرف والإرهاب بالمنطقة.

وجاء الطلب السينغالي، خلال لقاء جمع الرئيس سال في السينغال بوزيري الشؤون الخارجية والتعاون المغربيين، صلاح الدين مزاور، والاقتصاد والمالية، محمد بوسعيد إلى جانب السفير المغربي بداكار طالب برادة، حيث شدد سال على أن المغرب يبقى رائدا في الجانب الديني باستناده إلى المذهب المالكي السني.

وخلال الأشهر الماضية، أعلن المغرب توقيعه لاتفاقيات مع عدد من الدول الإفريقية، بخصوص تدريب مئات الأئمة والمرشدين الدينيين، منها مالي وليبيا وتونس وغينيا كوناكري، في سياق مواجهة الفكر المتطرف بتلك البلدان، عن طريق تلقي التأهيل والتدريب المكثف في المغرب.

وقد شمل أيضا الطلب السينغالي للاستفادة من التجربة المغربية، تقوية التعاون الأمني وتكوين القوات الخاصة السينغالية، إلى جانب الاستفادة من الإنجازات المغربية في مجالات الطرق والسكك الحديدية والموانئ والنقل بكافة أنواعه، إضافة إلى القطاع الزراعي والسياحي ومجال التمويل البنكي والتأمينات.

في السياق ذاته، اتفق الوفد المغربي، الذي يزور عددا من الدول الإفريقية، مع الرئيس السينغالي، على إنشاء مجموعة عمل مشتركة للدفع الاقتصادي، من أجل التنسيق ومتابعة إنجاز كل الاتفاقيات الثنائية في المجال الاقتصادي والاجتماعي، على أن تتم بشكل منتظم في كلا البلدين.

 

الدستور

error: Content is protected !!