في الأكشاك هذا الأسبوع

من يحمي مغاربة “ليبيا” من “داعش” ؟

الرباط – الأسبوع

      سارع المغرب إلى منع مرور الطائرات الليبية فوق ترابه الوطني، مباشرة بعد إطلاق تهديدات “داعش” للرباط، وتقول مصادر مطلعة إن تعليق الطيران مؤقت، في انتظار وضوح الرؤية إزاء المخاطر الإرهابية، ويعد هذا الأمر ثاني إجراء عسكري من نوعه بعد قرار نشر بطاريات صواريخ مضادة للطائرات على الشواطئ المغربية.

وعزت وزارتا الداخلية والتجهيز والنقل هذا القرار إلى “عدم مطابقة إجراءات تسيير الرحلات”، انطلاقا من المطارات الليبية مع معايير السلامة التي تفرضها الهيئات الدولية للطيران المدني، ويقول المهتمون بالشؤون الأمنية بأن قرار المغرب، خطوة استباقية تنطلق من قراءة الواقع الليبي بعيون مغربية.

في السياق ذاته، نبهت أوساط مهتمة إلى ضرورة الاهتمام باليد العاملة المغربية المهاجرة إلى ليبيا، لتجنب سقوطها في فخ “داعش”، سواء تعلق الأمر بالالتحاق بهذا التنظيم أو بالوقوع كأسرى.. وهو ما يفرض تجند الحكومة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه في ظل وجود أعداد كبيرة من المغاربة هناك، تجنبا للسيناريو المريع للأسرى المصريين(..).

error: Content is protected !!