في الأكشاك هذا الأسبوع

تحركات لاستنساخ التحالف الحكومي على مستوى الجهات

الرباط – الأسبوع

     يبدو أن حرب الظفر برئاسة الجهات الترابية الجديدة قد انطلقت “من زاوية التحالفات” مبكرا قبل حتى معركة القوانين الانتخابية التي لم تناقش بعد داخل مجلس النواب.

فقد علمت “الأسبوع” أن قيادات في حزب العدالة والتنمية تناقش خيارات أولية تبلور رؤيتها للتحالفات الحزبية المقبلة حول الجهوية، والذي يتجه إلى تبني خيار إجراء تحالفات خلال الانتخابات الجهوية المقبلة تنسجم والتحالف الحكومي الحالي، على عكس التحالفات الجهوية في السنين السابقة والتي كانت تعطى فيها الحرية للأحزاب في الجهات لتختار ما يناسبها محليا دون ارتباط بالمركز.

القيادات نفسها التي تناقش الفكرة داخليا أولا، وتستعد لطرحها داخل الأمانة العامة للحزب، والذي إذا تبناها سيتم طرحها داخل اجتماعات الأغلبية، تنطلق من كون التنظيم الجهوي الجديد في المغرب سيمكن من جهات عبارة عن مؤسسات قوية لا تقل أهمية على مؤسسة الحكومة، ومن تم تستحق تحالفات عقلانية تنسجم والتحالف السياسي الموجود في الحكومة الحالية أو في المعارضة.

من جهتهما، يستعد حزبا الاتحاد الاشتراكي والاستقلال بدورهما إلى خلق لجينة مشتركة تبحث حظوظ وإمكانيات التنسيق بين الطرفين على مستوى الانتخابات الجهوية وتنفتح على بعض الأحزاب السياسية الأخرى، وذلك للتركيز على الفوز ببعض الجهات التي بها حظوظ قوية للحزبين.

error: Content is protected !!