في الأكشاك هذا الأسبوع

البيجيدي يدعم « البام » ضدا في حزب الاستقلال ويمنحه ثماني أصوات لرئاسة لجنة حساسة بالبرلمان !

  هز زلزال فرق المعارضة صباح اليوم، خلال التصويت على رئيس لجنة تقصي الحقائق في فيضانات كلميم.

وحسب مصدر مطلع، فإن فرق المعارضة اختلفت فيما بينها حول الشخص الذي تدفع به ليشغل منصب رئيس اللجنة.

و قد تبين أن حزب الاستقلال الذي يقوده نور الدين مضيان، دفع بقوة بالنائب السبيع قصد ترأس اللجنة، في الوقت الذي دفع حزب الأصالة والمعاصرة بالنائب عبد اللطيف وهبي.

وكشف المصدر نفسه، أن عبد اللطيف وهبي، تمكن من الحصول على رئاسة لجنة تقصي الحقائق، وذلك بدعم من نواب حزب العدالة والتنمية، ليحصل بذلك على ثماني أصوات كانت كفيلة بفوزه برئاسة اللجنة.

أما بخصوص مقرر اللجنة، فقد عادت للنائب عن حزب العدالة والتنمية برحو، الذي حصل على 9 أصوات.

وكانت الفيضانات التي أدت إلى مقتل 28 شخصا بكلميم، وخسائر مادية كبيرة، دفعت فرق الأغلبية والمعارضة إلى الاتفاق على تشكيل لجنة تقصي الحقائق لشكف الجهات التي تتحمل المسؤولية، لا سيما وأن حزب الاتحاد الاشتراكي المعارض، من يقود تلك الجهة.

« فبراير.كوم »

error: Content is protected !!