في الأكشاك هذا الأسبوع
عبد اللطيف وهبي

من يمول تحركات حزب الأصالة في سوس ؟

أكادير – الأسبوع

          أثارت التحركات العلنية والخفية التي يخوضها، حميد وهبي، الكثير من الشكوك والتساؤلات والارتباكات التي بلغ صداها المركز الرباط. حميد وهبي الأخ الأصغر لعبد اللطيف وهبي القيادي بالأصالة والمعاصرة هو نفسه مسؤول حزب الأصالة والمعاصرة بجهة سوس ورئيس ائتلاف الصيادلة بالمغرب، تتحدث مصادر من جهة سوس ماسة أنه اكتسح جهة سوس باسم حزب “البام” واستطاع بعد سنتين من العمل السري والعلني جمع حوله أكبر التجار والأعيان بالجهة وخلق أزيد من خمسين مقرا وفرعا لحزب “التراكتور” بالجهة، وحصوله على عشرات الرئاسات للجماعات القروية والحضرية بالجهة، بل تمكن من اكتساح باقي الأحزاب السياسية واختراق بعض العائلات السياسية المحتكرة للعمل السياسي بجهة سوس، وجمع الكثير من المناضلين من صفوفها حوله.

تحركات وهبي بجهة سوس بعد عقد الكثير من المؤتمرات السياسية والمهنية الكبيرة بالجهة منها مؤتمر جمع أزيد من 4 آلاف مهني وتاجر، مؤخرا، وآخرها تنظيمه نهاية الأسبوع الماضي بصفته رئيسا للاتلاف المغربي للصيادلة فعاليات المعرض الكبير للصيادلة بالمغرب بمدينة أكادير بمشاركة الحسين الوردي وزير الصحة، وجمع أزيد من ألف صيدلي من مختلف ربوع المملكة.

ومع اقتراب الانتخابات الجماعية والجهوية ارتفعت حدة وقلق باقي الأحزاب بالمدينة حول حقيقة هذا “الجندي المجهول” التي رفعت تقاريرها وشكواها إلى قياداتها بالمركز حول من يقف وراءه ويموله ويدعمه، ومن يمكنه من كل هذه القوة التنظيمية بالجهة.

error: Content is protected !!