في الأكشاك هذا الأسبوع

“الأسبوع الصحفي” في برنامج قضايا وآراء…

الرباط – الأسبوع

      في خرجة مثيرة لأحد السياسيين الشباب أثناء مشاركته في البرنامج التلفزيوني “قضايا وآراء” الثلاثاء الماضي، تساءل باستغراب عن الخبر الذي انفردت به جريدة “الأسبوع” في عدد 22 يناير 2015، والمتعلق بتأجيل الانتخابات الترابية إلى ما بعد رمضان.

كلام المستشار البرلماني والشاب السياسي عادٍ لو لم يلمح إلى تبعية “الأسبوع” إلى الحكومة من خلال تمرير رسائلها في الإعلان الرسمي عن تأجيل الانتخابات قبل أن يعلنها بن كيران بصورة رسمية.

ونقول لهذا السياسي “المبتدإ” إن “الأسبوع” جريدة سياسية مستقلة راكمت تجربة عقود من المهنية، ونسجت علاقات كثيرة وتقدم أخبارها بتجرد ومهنية عالية ولا ترقص مع الشائعات ولا تتبع “الجوقة”، بل تتحرى حقيقة الخبر، وخير مثال هو موضوع الانتخابات، ففي الوقت الذي خرج الجميع يعزف لحن عقد الانتخابات في شهر يونيو وبأجندة زمنية محددة داخل شهر يونيو وبمصادرهم المختلفة، تريثت “الأسبوع” وتحرت الخبر وبخاصة من داخل الاجتماع الذي كان بين وزير الداخلية وأحزاب المعارضة وتأكدت من أكثر من مصدر، فجاءت بالخبر اليقين الذي سبق العجب(..).

error: Content is protected !!