في الأكشاك هذا الأسبوع

بن كيران يقترح تعديلا شاملا للحكومة و العنصر خارج المفاوضات…

الرباط – الأسبوع

      يعيش بعض القياديين المقربين من امحند العنصر أمين عام الحركة الشعبية غضبا شديدا بسبب مآل قضية المفاوضات الحكومية حول التعديل الحكومي.

هؤلاء المقربون من امحند العنصر يعيشون غضبا شديدا بعدما أقصي العنصر من مباشرة ملف التعديل الحكومي، رغم أن الحركة الشعبية هي الحزب المعني أكثر بملف التعديل الحكومي بسبب الحقيبة الوزارية التي فقدها في قطاع الشباب والرياضة، غير أن بن كيران مسك بالملف وحده وسار يناقشه مع جهات المعنيين بالأمر بخصوص إشراك العنصر الذي أصبح مثله مثل باقي زعماء الأغلبية الحكومة لا يعلم بالتدقيق آخر تطورات ملف التعديل الحكومي.

إلى ذلك، قال مقربون من بن كيران إن هذا الأخير يشرف على وضع تصور عام وشامل للتعديل الحكومي المقبل، والذي يهم عدة أسماء وزارية ويناقشه مع الجهات العليا بداية، وفي حالة حصوله على الضوء الأخضر سيعرضه حين ذاك على اجتماع زعماء الأغلبية للاطلاع عليه قبل رفعه إلى الملك كمقترح رسمي. في مقابل بعض المصادر التي تؤكد أن إبعاد العنصر من مشروع التعديل جاء بسبب تفادي إحراجه داخل الحزب، خاصة وأن التعديل المرتقب بات قريبا من الإطاحة برؤوس حكومية حركية أخرى.

error: Content is protected !!