في الأكشاك هذا الأسبوع
ما هو الفرق بين الإصلاح والبناء؟

كيف يمكن الحصول على رخصة بتاريخ يسبق تاريخ طلبها؟

     بعد الفضيحة التي هزت جماعة زاوية سيدي قاسم بأمسا القروية التابعة ترابيا لولاية تطوان، والتي لا تبعد عنها سوى بـ 19 كلم، في الفترة ما بين تسليم رئاسة الجماعة لرئيسها الحالي إبراهيم بنصبيح ورئيسها السابق، حيث قام الرئيس الأول بمنح رخصة إصلاح تحولت بقدرة قادر إلى رخصة بناء قبل تقديم طلبها وقبل توليه تسيير رئاسة الجماعة (أنظر الوثيقة)، التي تطرح العديد من التساؤلات، لكون رخصة الإصلاح عدد 35 سلمت بتاريخ 19/06/2009، أي قبل طلب الرخصة المؤرخ بتاريخ 12/01/2010.

فالخلل وقع بين توقيع وتسليم رخصة الإصلاح التي تحولت إلى رخصة البناء بتاريخ 19/06/ 2009، أي قبل تشكيل مكتب المجلس بثلاثة أيام، لأن رئيس الجماعة تم تنصيبه بتاريخ 22/06/2009، حسب الوثائق المتوفرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!