في الأكشاك هذا الأسبوع

في الشمال… مستشارون يستبقون الحملة التطهيرية لوزارة الداخلية بالاستقالة

      بعد تسريب خبر شروع وزارة الداخلية في إعداد مذكرة ثانية لإقالة مجموعة من المنتخبين بشمال المغرب، هلع العديد من السياسيين بعمالة شفشاون وقدموا استقالة جماعية.

وحسب نص الاستقالة للسياسيين المعنيين والموقعة من طرفهم، أنهم يعانون من ضغوطات يمارسها عليهم عضو في اللجنة الإدارية بحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، واستغلاله للفلاحين والمزارعين للقنب الهندي “الكيف”.

وأكدت بعض المصادر من المنطقة أن العديد من المنتخبين والسياسيين بإقليم شفشاون يعيشون على أعصابهم بعد سماعهم خبر المذكرة الجديدة لوزارة “حصاد” قد تعصف بأسماء وازنة من بينها رؤساء الجماعات ونوابهم بكل من: طنجة، وتطوان، وشفشاون، وعمالة المضيق – الفنيدق، لتنظيف هياكل بعض الأحزاب من الوجوه القديمة واستبدالها بوجوه جديدة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!