في الأكشاك هذا الأسبوع

غضب بعد رفض البرلمان الترحم على منصور وبنجلون

     قالت مصادر مطلعة إن عددا من الشخصيات السياسية أعلنت غضبها بعد رفض مجلس المستشارين، يوم الثلاثاء، الترحم على الراحلين محمد منصور وأحمد بنجلون.
وأوضحت المصادر ذاتها أن قرار رفض قراء الفاتحة على الراحلين خلف استياء عدد كبير من الشخصيات السياسية، مشيرة إلى أن التبرير الذي تم تقديمه غير منطقي، ولا يساهم في الاعتراف برجال قدموا الكثير في تاريخ المغرب الحديث، خصوصا أن المقاوم محمد منصور كان برلمانيا.
وذكر فدراليون الذين تقدموا بطلب قراءة الفاتحة أن المسؤولية الكاملة يتحملها حزب الأصالة والمعاصرة الذي كان يترأس الجلسة، وأن قرارهم الغريب لن يمر بسهولة.

 

في الواجهة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!