في الأكشاك هذا الأسبوع
ضريح الهادي بنعيسى حيث يقام الموسم السنوي

مكناس | “داعش” تفسد برنامج موسم الهادي بنعيسى

مكناس – الأسبوع

       حدَّتْ الاحتياطات التي اتخذتها جميع أصناف الأمن بمدينة مكناس من المشاركة الواسعة لفرق الخيل بالمغرب، والقيام بأنشطة التبوريدة كالعادة بالعاصمة الإسماعلية.

مصادر أمنية من مكناس أكدت أن الاحتياطات التي اتخذتها السلطات بالمدينة التي تشهد توافد فرق عديدة، ومن جميع جهات المملكة لمشاركتها في احتفالات المولد النبوي بضريح الهادي بنعيسى “الشيخ الكامل”، جعلت جميع الفرق والسربات تعلق أنشتطها هذه السنة في سابقة في تاريخ المدينة على مر أزيد من 50 سنة، حيث موسم الهادي بنعيسى الذي يصادف ذكرى المولد النبوي من أكبر المواسم بالمغرب، مما صدم زوار هذا الموسم الذين يعدون بمئات الآلاف من داخل المغرب ومن خارجه، وبخاصة من الجالية المغربية.

وقالت ذات المصادر إن هذه السنة عرفت إجراءات أمنية جديدة، بسبب تهديدات تنظيم “داعش” بالمغرب وتزامن احتفالات الموسم مع احتفالات رأس السنة الميلادية، مما جعل السلطة المحلية تقرر الامتناع على التكفل بمادة “البارود” ومنحها مجانا للسربات المشاركة كما جرت العادة، حيث تركتهم أمام إجراءات صارمة منها الثمن البالغ للبارود، ومسطرة اقتنائه المعقدة، ثم منح نقله لشركة خاصة بتكلفة باهظة، ناهيك عن الإجراءات المشددة لحجز وإتلاف الكميات المتبقية بعد التبوريدة، والتي تكون أحيانا ضئيلة لا تتعدى غرامات قليلة، ومع ذلك تكون إجراءات إتلافها معقدة، مما جعل الموسم الأكبر بالمغرب لأول مرة في تاريخه بدون تبوريدة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!