في الأكشاك هذا الأسبوع
صورة عبد الإله بن كيران في اغبالو

تكريم منطقة “أغبالو” بسبب انتماء عبد الله باها إليها

عبد الله جداد – الأسبوع

         حل رئيس الحكومة الأمين العام لحزب العدالة والتنمية الأسبوع الماضي، بمنطقة أغبالو بإقليم كلميم، وهي المنطقة التي ينحدر منها المرحوم وزير الدولة عبد الله باها، لإحياء الذكرى الأربعينية لوفاة هذا الأخير الذي دهسه قطار بمنطقة الشراط قرب مدينة بوزنيقة.

وكان بن كيران مرفوقا بمصطفى الخلفي وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، والحبيب الشوباني الوزير المكلف بالعلاقة مع البرلمان والمجتمع المدني، والوزير المنتدب المكلف بالميزانية إدريس الأزمي، وعبد الله بوانو رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، وعبد العزيز العماري، ومحمد زويتن مديري الحزب العام والمركزي. وتناول في كلمة له بالخيمة التي أقيمت بدوار أغبالو لاستقبال ضيوف التأبين، خصال الراحل التي أكسبته محبة وتقدير المغاربة بمختلف انتماءاتهم السياسية، وجعلت وفاته ترتقي إلى درجة الخسارة التي عبر عنها حزن المغاربة بمختلف فئاتهم، ومن جهة أخرى نوه بن كيران بالمنطقة التي أنجبت باها وغيره من رجالات المغرب، واعتبرها منطقة معطاءة امتازت بطيبوبة أبنائها وجديتهم وكان الراحل تجسيدا عاليا لهذه القيم.

وكشف بن كيران عن أنه تلقى مكالمة من صاحب الجلالة يوم الجمعة، يعلن فيها تكلف جلالته بمصاريف حفل التأبين، كما تليت برقية موجهة لجلالته باسم عائلة الفقيد تعبر فيها عن امتنانها بالعناية الملكية الموصولة بعائلة الفقيد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!