في الأكشاك هذا الأسبوع

منشورات عنصرية تطالب مغاربة اسبانيا بالرحيل

        قام أشخاص بمدينة “الفيسو ديلالكول” الاسبانية بنشر مطبوعات حائطية تصب في رافد استفزاز الجالية المغربية والتقليل من شأنهم وتضمنت هذه المنشورات عبارات من قبيل “لا لوجود المغاربة بيننا” وأخرى “اخرجوا يالوس موروس” .

وتتخوف الجالية المغربية من استمرار هذا الخروج العنصري وما قد يوازيه من اعمال انتقامية على اعتبار أن صدور منشورات بهذا الشكل يعتبر بداية صراع تتداخل فيه العديد من الاشكاليات .

ويزداد التخوف في غياب أي وعود بحمايتهم جسدية ونفسيا وهو الامر الذي تتحمل مسؤوليته الديبلوماسية المغربية .

واشارت مصادر متطابقة أن الجالية المغربية ب visso de l’alcool اتصلت كثيرا بهواتف القنصلية قصد اخبارها بهذا الطارئ غير أن الاتصال تزامن مع يوم السبت الذي تكون فيه ابواب القنصلية مغلقة .

ومن المتوقع أن يفتح في امر هذه المطبوعات حوارا على مستوى القنصلية المغربية يومه الاثنين قصد معرفة اسباب وتداعيات ملف جديد اسمه ” التطاول على مغاربة واستفزازهم بدون وجه حق ” وكدا ايجاد حلول للمشكل .

وسيكون المهاجر المغربي بكل تأكيد أمام ظاهرة جديدة ستوازي بطبيعة الحال كل المشاكل القائمة في بلاد الغربة من تهميش وعطالة وهو ما يستدعي من الجهات المعنية بالتحرك لتطويق تداعيات هذا المشكل الخطير طالما وعلاقته واضحة بالميز العنصري.

 

عبد الله عياش (هبة بريس)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!