في الأكشاك هذا الأسبوع
إدريس لشكر

مفهوم المساواة عند إدريس لشكر يمتد إلى الجنسية…

الرباط – الأسبوع

       يبدو أن الكاتب الأول لحزب الوردة، إدريس لشكر، تعدى مطالب النساء والحركة النسائية المغربية بخصوص حقوق المرأة، وصار يطالب بأكثر مما تطالب به هؤلاء النسوة الأكثر حداثة.

إدريس لشكر رئيس فريق نواب حزب الاتحاد الاشتراكي قدم مقترح قانون يدعو من خلاله إلى تعديل قانون الجنسية المغربي، ليصبح من حق المرأة المغربية المتزوجة من أجنبي ليس فقط إعطاء الجنسية المغربية لأبنائها من هذا الأجنبي، بل إن إدريس لشكر يطالب بحق المرأة المغربية المتزوجة من أجنبي كذلك في إعطاء الجنسية المغربية حتى لزوجها الأجنبي، شريطة أن يمر على الزواج بينهما مدة خمس سنوات.

مقترح القانون هذا الذي قدم أمام البرلمان، الأربعاء الأخير، يستند فيه إدريس لشكر على الدستور الذي أعطى المناصفة والمساواة بحسبه للرجال والنساء على السواء.

إلى ذلك، استغرب بعض النواب في الفريق الاشتراكي تعمد إدريس لشكر من وضع اسمه وحده دون وضع باقي أسماء النواب في المقترح كما كان يقوم بذلك الراحل أحمد الزايدي حين كان رئيسا للفريق قبل أبريل الماضي، حيث كان يضع اسمه واسم باقي النواب على ظهر كل مقترح قانون.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!