في الأكشاك هذا الأسبوع

هل تراجعت الحكومة عن الاقتطاع من أجور المضربين ؟

الرباط – الأسبوع

       حملت بعض القطاعات النقابية بشرى سارة للموظفين المشاركين في الإضراب العام ليوم الأربعاء 29 أكتوبر الماضي، ويتعلق بعدم تفعيل الحكومة لقرار الاقتطاع من أجور الموظفين المشاركين في ذلك الإضراب العام.

هذه المصادر النقابية أكدت للموظفين أنها تلقت تطمينات وتصريحات شفوية على هامش لقاءات رسمية جرت قبل أيام من وزراء في الحكومة يؤكدون أنها قررت التراجع على قرار الاقتطاع من أجور الموظفين المشاركين في الإضراب العام الشهر ما قبل الماضي.

وكان عدد من الموظفين والموظفات يتخوفون من عزم الحكومة تنفيذ تصريحات الوزير مصطفى الخلفي، القاضية بقرار الحكومة تطبيق الاقتطاع من أجور المضربين، وهو ما لم يلمسوه عند نهاية شهر نونبر وكانوا يتخوفون من تطبيقه مع نهاية السنة وقد يكون كهدية رأس السنة من الحكومة لهم، فهل تتراجع الحكومة حقيقة على قرار الاقتطاع من أجور المشاركين في الإضراب العام؟ أم ستنفذ كل ذلك وتفاجأ الموظفون نهاية الشهر الذي يصادف رأس السنة بتطبيق تهديداتها عبر تنزيل شعار الأجر مقابل العمل ؟

تعليق واحد

  1. عفوا على ما تكتبون لقد تم اقتطاع في شهر نونبر وقد سألت مجموعة من الاساتدة واتبثوا لي الاقتطاع ولا ادري هل هو تم في مراحل ام جزء جرى عليه الاقتطاع واخر لا المهم ان الحكومة طبقت الاقتطاع الخاص بالاضراب يوم 29 اكتوبر
    والمرجو الدفاع عن حقنا في الضراب دون اقتطاع
    والسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!