في الأكشاك هذا الأسبوع
شرفات

وعود الوزيرة شرفات أفيلال في كلميم

كلميم – الأسبوع

         قامت الوزيرة المنتدبة المكلفة بالماء، شرفات أفيلال، بزيارة لإقليم كلميم للوقوف على حجم الخسائر على مستوى البنية التحتية ومنشآت الحماية التي خلفتها الفيضانات الأخيرة التي عرفتها المنطقة، مؤكدة أن المنشأة المائية التي سيتم الشروع في إنجازها بإقليم كلميم هي سد “أمسرا” بجماعة إفران الأطلس الصغير، مبرزة أن هذا السد التلي الصغير سيمكن من حماية المناطق السفلية سهلة الاجتياح من طرف مياه الفيضانات.

وأضافت أن الوزارة تتوفر على برنامج مستعجل يهدف بالأساس إلى بناء المنشآت المائية لحماية المناطق من الفيضانات وتأهيل البنية التحتية المائية عن طريق بناء الحواجز وتهيئة الأودية، وسيتم إنجاز سدود تلية بالإقليم لضمان حماية شاملة للسكان والممتلكات، وتفادي الخطر والأثار التي خلفتها الفيضانات الأخيرة. وبخصوص السدود الكبرى، التابعة لجماعة “تاركا واساي” على وجه الخصوص، قالت المسؤولة إن الوزارة المكلفة بالماء بصدد دراسة مواقعها من أجل بلورة قرار نهائي بشأنها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!