في الأكشاك هذا الأسبوع

تطوان | مواد مسمومة في سوق سيدي طلحة العشوائي

      تحول سوق سيدي طلحة بمدينة تطوان إلى مسرح لما سماه المواطنون بالعشوائية في بيع وعرض السلع، فبالنسبة للسلع التي يتم المتاجرة فيها فغالبا ما تكون صلاحيتها منتهية، وتسبب أمراضا يصعب علاجها، وذلك راجع إلى غياب قسم المراقبة الصحية التابع للجماعة الحضرية، أما رجال السلطة المحلية فهم لا يبالون بمعاناة الساكنة وزبناء السوق المذكور(..)، الامر الذي جعل بعض المستفيدين من الدكاكين داخل السوق يتخذون من الشارع العام والأرصفة أيضا، مكانا لعرض بضاعتهم وسلعهم، مستغلين الغياب شبه التام لبعض المسؤولين عن المقاطعة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!