في الأكشاك هذا الأسبوع

الدينار والدرهم.. نقود «داعش» وما يعادلها

                 نخلة، سنابل، ورمح متوج بدرع، مع خارطة العالم، والهلال، رموز يروم تنظيم “الدولة الإسلامية” صكها بعملة من الذهب الخالص والفضة، تغاير نقود فجر الإسلام قبل آلاف السنين.

وتراوحت معادلات العملة المعدنية لـ”داعش”، أغلاها، الدينار الذهبي (139 دولارا أمريكيا)، و20 فلسا ما يقارب 13 سنتا.

ورصدت إذاعة “صوت روسيا” صور عملة تنظيم “داعش”، التي يروج لها، عبر مواقع التواصل “فيسبوك” و”تويتر”، بشكل دائري من ثلاث معادن على حدة: الذهب، والفضة، والنحاس.

ومثل الدينار الواحد الذهبي فئتين؛ الأولى ضمن عملة “داعش”، يحمل أحد وجوهه اسم التنظيم في الأعلى، وفي الأسفل عبارة “على منهاج النبوة”، والوجه الآخر يحمل رسما لسبع سنابل، والفئة الثانية هي خمسة دنانير، بعلامة خارطة العالم.

وثلاث فئات للدراهم، حمل الدرهم الواحد شعارا يمزج الرمح بالدرع، والثانية خمسة دراهم برسم لمنارة دمشق البيضاء، أما الثالثة بعشرة دراهم بصورة للمسجد الأقصى.

وفئتان للنحاس، الأولى عشرة فلوس، حملت رسم الهلال في إشارة إلى مواقيت الصلاة حسب الدلالة التي دونها التنظيم، والثانية عشرون فلسا تتخللها نخلة.

واعتبر التنظيم الذي ذكر في بيان له، قبل ساعات، أن عملته الخاصة ستدحر نقود الطواغيت، على حد وصفه، في إشارة إلى الدينار العراقي، والليرة السورية، والدولار الأميركي في ظل تعامله وهيمنته في المنطقة.

وكشف عناصر التنظيم عبر تغريدات ومنشورات فيسبوكية، عما يعادل عملة التنظيم بالدولار، فالدينار الذهبي الواحد يعادل 139$، والخمسة دنانير بـ694$، أما الدرهم الفضي فيضاهي دولارا واحدا.

الأناضول

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!