في الأكشاك هذا الأسبوع
أوجار

الولائم و”الزرود”.. لخلافة أوجار

الرباط – الأسبوع

         لم يتسن للقيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار محمد أوجار “تسخين” مقعده بجنيف السويسرية، بعد تعيينه مندوبا دائما للمغرب بالأمم المتحدة بجنيف قبل أسبوعين، حتى انطلقت الحرب حول من يخلفه في منصب “المنسق الجهوي” لحزب الأحرار بجهة الرباط – سلا – زمور – زعير.

الحرب اشتدت بين عدة أطراف للدفع ببعض الأسماء للظفر بهذا المنصب حد الانتقال إلى مرحلة الولائم والزرود الفاخرة لقيادة الحزب وقواعده بالرباط لنيل مباركتهم ورضاهم في هذا المنصب، خاصة من طرف رجال أعمال وافدين على حزب الأحرار في السنين الأخيرة، كانوا مقربين من أوجار وظنوا أن الطريق قد عبدت قبل سفره إلى جنيف.

مقربون من مزوار يؤكدون أن منصب أوجار سيظل شاغرا حتى إعادة النظر في تركيبة وأسماء ومهام جميع المنسقين الجهويين للحزب بتراب المملكة، وبخاصة بعضهم الذي لم يتغير وظل منسقا جهويا للحزب منذ 30 سنة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!