في الأكشاك هذا الأسبوع

أقطاب الصحراء يثمنون الخطاب الملكي في ذكرى المسيرة الخضراء

العيون – الأسبوع

      اعتبر شيوخ وأعيان الصحراء خطاب الملك بمناسبة مرور 39 سنة على ذكرى المسيرة الخضراء، خطاب المرحلة للحسم في قضية النزاع المفتعل بين المغرب والبوليساريو والجزائر، وثمن القطب الصحراوي حسن الدرهم إعلان الملك بدء انطلاق ورش الجهوية خلال السنة المقبلة، والتي تعتبر حاسمة لمستقبل المنطقة(..)، وكانت بوادر هذا التوجه قد ظهرت مع العمل الذي بدأه والي جهة العيون بوشعاب يحظيه، حين فتح ملفات اجتماعية تتعلق بتحديد حاجيات ووضعية الفئات المحتاجة من أرامل ومطلقات وعاطلين، كما وضع الخطاب الأمين العام لهيئة الأمم المتحدة في صلب الموضوع محملا إياها مسؤولية إنهاء النزاع، وأثارت صحافة الجزائر موجة من التعليقات لما حمله الخطاب الملكي من انتقادات لاذعة إلى الجزائر التي تتحمل مسؤولية بشأن ما يقع، كما انتفض بمخيمات تندوف زعيم البوليساريو ضد التوجهات الملكية الجديدة(..) مهددا بالعودة إلى السلاح.
وأجمعت قيادات حزبية بجهة وادي الذهب وفعاليات سياسية وجمعوية بجهة العيون على تبنيها فلسفة ومضامين خطاب سادس نونبر 2014، الذي يعتبر قطيعة مع الماضي حين شدد على سيادة المغرب الكاملة على أراضيه غير القابلة للتصرف أو المساومة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!