في الأكشاك هذا الأسبوع
غيتة زنيبر

ملكة الخمور المغربية.. غيتة زنيبر

باريس – الأسبوع

        اهتزت الأوساط الاقتصادية الفرنسية، بحادث مغربي صغير، تمثل في تنازل قطب إنتاج الخمور بالمغرب إبراهيم زنيبر، عن رئاسة إمبراطوريته، لفائدة زوجته غيتة ماريا زنيبر، التي أصبحت الرئيسة المديرة العامة لضيعات زنيبر.

فرنسا وأوساطها الاقتصادية، اهتزت عندما توجهت غيتة، رأسا لشراء أقساط من أكبر مؤسسة فرنسية لبيلفيدير، والتي كانت تعاني من أزمة مالية فجاءت غيتة المغربية لإنقاذها. التقديرات تتحدث عن صفقة دفع فيها الجانب المغربي 30 مليون أورو، حوالي 350 مليار سنتيم مغربي. مدام زنيبر قالت إن دخولها هذا لعالم المال الفرنسي، يشكل أول هجمة لها على هذا المجال، لأنها تطمح لترؤس أكبر قوة تجارية في العالم، لإنتاج الخمور، علما بأن شركتها المغربية التي تنازل لها عنها زوجها تقدر عملياتها السنوية بثلاثمائة مليار درهم مغربي، وتشغل حوالي 6500 عامل على قرابة ثمانية آلاف هكتار من الأراضي المغربية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!