في الأكشاك هذا الأسبوع

عودة مهرجان الداخلة

العيون – الأسبوع

        بعد غياب لم يطل كثيرا بسبب ضعف الوسائل المالية واللوجستيكية، يعود مهرجان الداخلة الدولي للسينما في نسخته الخامسة إلى الواجهة، وحظي هذه السنة برعاية ملكية، ستجعل من الداخلة قطبا للإبداع الثقافي والفني، بعد أن تجمدت كافة الأنشطة الإشعاعية الكبرى بسبب حادثة محاولة إحراق خيمة مهرجان البحر والأحداث التي تلتها، مما عجل بتجميد أكبر مهرجان فني بالداخلة بعد مهرجان روافد أزوان بالعيون.

واعتبر شرف الدين زين العابدين مهرجان السينما بالداخلة المقرر ما بين السابع والثالث عشر من شهر نونبر القادم، فرصة لإجراء المسابقة الرسمية للأفلام العربية، التي ستتنافس على جوائزها الثلاث، الجائزة الكبرى للداخلة، وجائزة أحسن ممثل، وجائزة أحسن ممثلة، تسعة أفلام، وهي: فيلم “عمر” من فلسطين، وفيلم “وينن” من لبنان، وفيلم “وداعا كارمن” من المغرب، وفيلم “طالع نازل” من لبنان، وفيلم “الشراع والعاصفة” من سوريا، وفيلم “ما قبل الربيع” من مصر، وفيلم “طفل الشمس” من تونس، وفيلم “الحاج نجيم” من العراق، وفيلم “سوطوفويس” من المغرب.

وسيترأس الروائي والكاتب المغربي محمد برادة لجنة تحكيم المسابقة الرسمية بعضوية رئيس مهرجان الجزيرة للأفلام الوثائقية عباس أرناؤوط، والممثلة التونسية فاطمة بن سعيدان، والصحافي والناقد اللبناني جمال فياض، ثم والد زدجالي مخرج ورئيس الجمعية العمانية للسينما.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!