في الأكشاك هذا الأسبوع

سيدي قاسم | صراعات المنتخبين والشرفاء وثور هائج في موسم “بوعسرية”

سيدي قاسم – عمران أبو جاسم

        عرف مؤخرا، موسم الولي الصالح سيدي قاسم بوعسرية حادثتين مؤلمتين، تجلت الأولى في هيجان الثور المعد “للنحيرة”، والمهدى من طرف المجلس البلدي، حسب ما يروج وسط السكان. وقد رفض “الشرفاء” هذه الهدية بسبب الصراعات الخفية مع أحد أعضاء المجلس البلدي الذي رافق “النحيرة”، معتبرين الأمر إهانة لهم، الشيء الذي أدى إلى نشوب صراع بين فروع الشرفاء وصل إلى حد تبادل السب والشتم(..)، مما استدعى تدخل السلطة لتطويق النزاع(…) وهو الأمر الذي أدى إلى هيجان ثور “النحيرة”، لتنتهي هذه المعركة بإصابة بعض الأشخاص برضوض متفاوتة.

أما الحادث الثاني؛ فتجلى في انقلاب إحدى الشاحنات التي كانت تقل 4 خيول من منطقة “الدخيسة” نواحي مكناس، حيث انقلبت وماتت الخيول الأربعة وأربع رجال كانوا راكبين رفقة الخيول، وتم نقل الجثث إلى مستشفى محمد الخامس بمكناس.

وللإشارة فقد حضر الموسم الوالي زينب العدوي، وكذلك عامل إقليم سيدي قاسم إبراهيم البوزيدي، وعامل مدينة تمارة القاسمي يونس، وهو من الشرفاء القاسميين، حيث تتبعوا بعض فقرات الفروسية وقاموا بتوزيع الجوائز على الفائزين في مسابقات الجري التي أقيمت بهذه المدينة، والتي لم تخلُ هي الأخرى من فبركة(..).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!