في الأكشاك هذا الأسبوع

شبيه الملك المعتقل يستمر في مبالغاته…

الرباط – الأسبوع

      قال نبيل السباعي المعتقل المحكوم عليه في قضية انتحال الصفة الملكية، بأنه ابن شخصية هامة، وأن أباه كان مستشارا لوزير الداخلية إدريس البصري، وأنه كان يدخل مع أبيه للقصر للاجتماع بالملك الحسن الثاني.

وهكذا اتضح لـ”الأسبوع” أن الشبيه المعتقل ربما يصر على ترديد عناصر من شأنها تأكيد سوء نواياه، فأبوه يذكره جميع الرباطيين، وهو الذي كان بعد الاستقلال عونا في بلدية الرباط، ثم بدا في أيام وزير الداخلية إدريس البصري يقدم له خدمات جعلته يؤسس جريدة شهرية تسمى “النسب”، قبل أن يشجعه البصري على تأسيس جمعية “للشرفاء الأدارسة”، كمحاور باسم هذه الطبقة من الأشراف لوزارة الداخلية، لولا أن الأشراف الأدارسة رفضوه، وأصدروا ضده بيانات استنكارية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!