في الأكشاك هذا الأسبوع

“داعش”.. تجارة مربحة

        كشف تقرير أمريكي مستقل أن تنظيم “داعش” يحقق مكاسب يومية لا تقل عن ثلاثة ملايين دولار كأرباح صافية من بيع النفط العراقي والسوري في السوق السوداء، وهو ما يعني أن إيرادات التنظيم من النفط وحده تتجاوز الـ90 مليون دولار شهريا، فضلا عن مصادر التمويل الأخرى التي يتمتع بها “داعش”.

وبحسب التقرير، فإن سعر برميل النفط المنتج من الحقول التي يسيطر عليها “داعش” وغيرها من المجموعات المسلحة يتراوح بين 20 دولارا و60 دولارا، في الوقت الذي يتراوح فيه سعر الخام في الأسواق العالمية بين 95 دولارا و105 دولارات، إلا أن نفط “داعش” يتم ضخه في أسواق سوداء في كل من العراق وتركيا، وتقوم عصابات متخصصة بإعادة تصديره إلى أماكن مختلفة من العالم والمنطقة.

ويستعرض التقرير الصادر عن معهد “بروكنز” في واشنطن السوق السوداء للنفط التي انتعشت في المنطقة، والتي يمول تنظيم “داعش” عملياته من خلالها، حيث ينقل التقرير عن مدير معهد الطاقة العراقي لؤي الخطيب قوله إن “مقاتلي داعش استولوا خلال السنوات الثلاث الماضية على العديد من الحقول والمصافي والأصول النفطية في شرق سوريا، ومع توسع “داعش” أصبحت غالبية المنشآت النفطية الرئيسية في شرق سوريا تحت سيطرتهم”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!