في الأكشاك هذا الأسبوع

مخبرون مجهولون في محيط المدارس ….

الرباط – الأسبوع

     سجل المواطنون قيام بعض الأشخاص دون التعريف بهويتهم بجمع معلومات دقيقة حول واقع التعليم في بلادنا.

هؤلاء الأشخاص الذين ظهروا، الأسبوع الماضي، بهوامش عدد من الثانويات التأهيلية والإعدادية في البوادي والقرى البعيدة، قصدوا أبواب ومحيط المدارس لاستفسار التلاميذ والتلميذات عن أحوال الدراسة بتلك المؤسسات.

أسئلة هؤلاء المخبرين الذين رفضوا إعلان الجهة التي يشتغلون لحسابها، والتي وجهت لعدد من التلاميذ تركزت حول أجواء الدراسة في الأقسام، ومدى توفر الكتب المدرسية، ومدى التزام رجال ونساء التعليم بأداء مهمتهم، وعدد الغيابات المسجلة في صفوفهم، وأيام الغياب، ومدى فعالية وحضور الإدارة، وغيرها من المشاكل التي تعيق الدراسة في تلك المناطق.

هوية هؤلاء ظلت محل شكوك بين من رشح تبعيتهم لوزارة الداخلية، وبين إيفادهم من المديريات الجهوية للتربية والتكوين، وبين من رشح الأمر إلى دراسة ميدانية يقوم بها المجلس الأعلى للتربية والتكوين، الأيام القادمة كفيلة بكشف لصالح من جمع هؤلاء تقاريرهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!